search

ساشا للكأس: لم أعتقد يوما أن الوكرة سيهبط.. والمسؤولية جماعية

خيرالدين روبة

تحدث المهاجم الأرجنتيني جورج سيباستيان ساشا في حوار خاص لموقع قنوات الكأس عن موسمه في الدوري الإماراتي بالإضافة إلى هبوط فريقه السابق​ نادي الوكرة هذا الموسم في دوري نجوم قطر و الأسباب التي أدت إلى هذه النتيجة، كما تطرق لنهائي كأس سمو الأمير الذي سيجمع بين السد و الريان يوم الجمعة متمنيا تتويج الرهيب للأسباب التي نفصلها في الحوار الآتي.. تابعوا.
 
لخويا أحد أفضل الأندية في قطر وآسيا وتتويجه بالدوري منطقي 
أتمنى فوز الريان على السد لأنني أملك الكثير من الأصدقاء فيه 
أنهيت عقدي مع نادي الإمارات ولا أملك عروضا من قطر حاليا
 
ـ كيف تلقيت هبوط الوكرة إلى الدرجة الثانية، نهاية هذا الموسم؟
ــ بالنسبة إليّ أنا حزين جدا لأنه كانت لدي 3 سنوات مع الفريق و أملك الكثير من الأصدقاء هناك و بهبوط الوكرة يكون شعوري سيئا جدا لأنني اعتبره بيتي وأنا لم أعتقد يوما أن الفريق سيهبط لكن كرة القدم أحيانا هي هكذا وأتمنى أن يعودوا بسرعة إلى دوري الدرجة الأولى، أعرف أن دوري الدرجة الثانية سيكون صعبا لكنني آمل أن يعود الوكرة بسرعة الموسم القادم.
 
ـ من يتحمل المسؤولية برأيك وعلى من يقع الخطأ؟
ــ تحليل هذا الجانب هو من اختصاص أعضاء النادي لمعرفة أين المشكل، لأنني لست مع الفريق الآن ولا أعرف ما الذي جرى طوال الموسم، لكن بالتأكيد هو مشكل لاعبين وإدارة و طاقم فني و الجميع لأنه إذا هبط الفريق فإن كل واحد هبط معه أيضا، ليس فقط اللاعبين أو الإدارة بل كل واحد سيذهب معه، لذلك بالنسبة إلي فإنه عندما يتوج النادي بطلا فإن الجميع يكونون أبطالا ولا يقتصر الأمر على شخص واحد أو شخصين، كذلك الأمر عندما يهبط الفريق، فالجميع هبطوا معه وبالتالي لا يمكنني أن أحدد لك بشكل خاص أين كان المشكل.
 
ـ ماذا تقول عن تتويج لخويا بلقب الدوري الخامس في تاريخه ؟
ــ  في آخر 3 سنوات كنت في قطر ولخويا يملكون فريقا مدهشا، هو من الأفضل في قطر وفي آسيا أيضا، كما يملكون لاعبين كبار مثل بوضياف و المساكني وفي هذا الموسم لديهم يوسف العربي هداف من الطراز العالي ومهاجم ممتاز جدا، إذن فهم يملكون عددا كبيرا من اللاعبين الرائعين ولذلك فمن الطبيعي أن يأخذوا لقب الدوري لأنهم يلعبون بشكل ممتاز كما يملكون أيضا مدربا كبيرا، بالنسبة إلي تتويج لخويا بالدوري أمر عادي لأنهم يلعبون كرة قدم جميلة وقد أحببت هذا فعلا.
 
ـ كيف ترى نهائي كأس سمو الأمير بين الريان و السد؟
ــ هذه أيضا مباراة بين فريقين كبيرين، السد مثلا لديه أفضل اللاعبين على غرار تشافي ولاعبون كثر جيدين، الريان ايضا يملكون فريقا ممتازا ولاعبين كبار مثل تاباتا، سوريا وغارسيا المهاجم الرائع، أما بشأن توقعي فأنا أتمنى فوز الريان لأنني أملك العديد من الأصدقاء في هذا النادي لكنني أعرف أن هذه كرة وكل شيء يمكن أن يحدث رغم أنني أتمناها للريان للأسباب التي ذكرت لك.
 
ـ حدثنا قليلا عن موسمك الأول في الإمارات، كيف كان وهل هناك احتمال لعودتك إلى قطر؟
ــ إذا تحدثنا عن موسمي فقد كان من المتوقع أن يكون موسما جيدا لكن لم يكن جيدا نسبيا لأننا كنا نقاتل من أجل البقاء في الدرجة الأولى وتمكنا من إنقاذ الفريق في آخر مباراة بعد فوزنا و خسارة منافسنا فحققنا البقاء و كان هذا الأهم لأن الهدف كان عدم الهبوط إلى الدرجة الثانية، بخصوص مستقبلي فأنا لا أعلم، فقد أنهيت عقدي مع نادي الإمارات ووكيلي سيأتي إلى دبي للنظر في الوضعية وسنرى ما يكون، لكن إلى الآن ليس لدي أي عرض من قطر، وسأرى مع وكيلي ما إذا كانت هناك بعض الاهتمامات أو لا .