الاتحاد القطري لكرة القدم يستضيف معسكري إعداد منتخبي الجزائر وسوريا

يستضيف الاتحاد القطري لكرة القدم معسكري إعداد المنتخبين الجزائري والسوري بالعاصمة القطرية الدوحة، وذلك في إطار الاستعدادات الجادة لكلا المنتخبين لخوض الاستحقاقات المقبلة والمتمثلة في التصفيات الآسيوية والإفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم لكرة القدم /قطر 2022/.

وبدأ المنتخب الجزائري معسكره الإعدادي منذ يوم أمس /الأحد/ ويستمر حتى الأول من سبتمبر المقبل، وتتخلله مباراتان وديتان بتاريخ 26 و29 أغسطس الجاري، بينما يخوض المنتخب السوري معسكره في الفترة من 21 أغسطس وحتى 29 منه.
وتأتي استضافة الاتحاد القطري لكرة القدم لمعسكري المنتخبين الجزائري والسوري في إطار العلاقات الأخوية التي تجمعه بالأشقاء في مختلف الاتحادات العربية، والممتدة منذ سنوات وفي ظل اتفاقيات التعاون المبرمة بينه وبين العديد من الاتحادات الشقيقة والتي تعزز أطر التعاون المثمر فيما بينهم.
جدير بالذكر أن المنتخب السوري يستعد لمواجهة نظيره الإيراني في طهران في الثاني من سبتمبر المقبل، في افتتاح منافسات المجموعة الآسيوية الأولى ضمن مباريات الدور الثالث الحاسم المؤهل لمونديال /قطر 2022/،والتي تضم أيضاَ منتخبات كوريا الجنوبية والعراق والإمارات ولبنان، وكانت سوريا حسمت صدارة المجموعة الأولى لتتأهل لهذا الدور برصيد 21 نقطة.
أما المنتخب الجزائري فيستعد هو الآخر لانطلاق مشواره بالتصفيات الإفريقية عن المجموعة الأولى، والتي تضم بجانبه منتخبات بوركينا فاسو، النيجر، جيبوتي، حيث سيلتقي في مباراته الافتتاحية مع جيبوتي في الثاني من سبتمبر المقبل ويلعب مباراته الثانية أمام منتخب بوركينا فاسو في السابع من نفس الشهر  .
 

اقراء ايضا