شركة «طلبات» راعياً رسمياً لاتحاد كرة القدم

أعلن الاتحاد القطري لكرة القدم وشركة «طلبات»اليوم عن توقيع اتفاقية بين الطرفين، تكون بموجبها شركة «طلبات»أحد الرعاة الرسميين للاتحاد.
 
وقع اتفاقية الرعاية عن الاتحاد القطري لكرة القدم ، السيد/ منصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد، وعن شركة «طلبات» السيد/ فرانسسكو دي سوسا؛ المدير العام لمنصّة «طلبات قطر» لخدمات التوصيل.
 
وتأتي هذه الرعاية كنافذة جديدة يطل منها الاتحاد القطري لكرة القدم بشراكة مثمرة مع إحدى أهم الشركات العاملة في السوق القطري والتي يتطلع معها لمزيد من النجاحات والمشاريع الطموحة ، وهو ما يعزز الدور المتنامي للاتحاد مع كافة الشركاء والرعاة لما فيه مصلحة الطرفين ، وبما يحقق الأهداف المرجوة من هذه الرعاية.
 
وبهذه المناسبة ،تحدث السيد / منصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد القطري لكرة القدم، بقوله :” أُثني كثيراً على الخطوة التي اتخذتها شركة طلبات من خلال توقيع هذه الاتفاقية والانضمام إلى الشركات الراعية لأنشطة الاتحاد والمنتخبات الوطنية للفترة القادمة، متمنياً أن يستمر هذا التعاون في المستقبل،لاسيما أن هذا النوع من المبادرات للشركات المحلية يمثل جزءاً من التزامها الاجتماعي ودوره الفاعل في إثراء النشاط الرياضي في عموم البلاد وتحقيق جملة من الأهداف الإنسانية والمجتمعية المشتركة”.
 
وأضاف: “مما لا شك فيه أن هذه الرعاية تحمل معها مزيداً من الطموحات لكلا الطرفين ، وهي نموذج جديد من الشراكات التي يتطلع معها الاتحاد إلى إثراء الجانب المجتمعي وفقاً لأدواره المؤثرة والمتنامية للمسؤولية المجتمعية، وهي فرصة رائعة لأن تظهر شركة «طلبات» في ثوب جديد من خلال هذه الرعاية”.
 
بدوره أشار فرانسسكو دي سوسا؛ المدير العام لمنصّة «طلبات قطر» قائلاً:” تلعب الرياضة دورًا كبيرًا في استراتيجية قطر الوطنية 2030، ونحن في «طلبات» نقدم دعمنا الكامل لدولة قطر حتى نراها من أكبر الدول الرائدة في مجال الرياضة، وتتمكن من توحيد العالم بواسطة التطوير المستدام للمجال و إكمال مسيرتها الحافلة بالنجاحات.
 
نحن سعداء حقًا بهذه الشراكة مع الاتحاد القطري لكرة القدم بكوننا الراعي الرسمي للاتحاد في الأعوام المقبلة. وبهذا نكون نحن الرعاة الرسميون لكأس الأمير والرياضة الإلكترونية للفريق الوطني لكرة القدم في قطر خلال كأس العرب وكأس العالم 2022. ولنا أيضًا عظيم الفخر في توفير الدعم اللازم للفريق القطري الوطني، والمساهمة في مساندة قطر خلال هذه الأحداث الكروية العالمية التي ننتظرها جميعًا بفارغ الصبر ، والتي سوف تقوم بلا شك بتغيير قطر».
 
 
 
عن الاتحاد القطري لكرة القدم:
 
تأسـس الاتحاد القطري لكرة القدم في سنة 1964 وانضم إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA) في سنة 1972، كما انضم للاتحاد الآسيوي لكرة القدم في سنة 1974، ويعد أحد أهم الاتحادات الرياضية الرائدة في دولة قطر، ويضطلع الاتحاد القطري لكرة القدم بدور محوري مهم في إرساء دعائم رياضة كرة القدم بالدولة، ولا تزال جهوده من أجل النهوض باللعبة مستمرة في قطر التي باتت تسجل حضوراً فعالاً في المحافل الإقليمية والدولية لكرة القدم.
 
تعتبر المسؤولية الاجتماعية من الأولويات الأساسية لدى الاتحاد القطري لكرة القدم، والذي شرع في وضع رؤية تمتد حتى عام 2021، وتحتل المسؤولية الاجتماعية محوراً مهماً في هذه الرؤية، كونها من أهم الأنشطة والفعاليات المهمة لدى الاتحاد لفتح قنوات التعاون مع جميع مؤسسات المجتمع ، وذلك من خلال وضع إطار عام يحقق هذا الأمر على أكمل وجه.
 
حيث قام الاتحاد بوضع أساسٍ راسخٍ بالتواصل مع المجتمع المحلي من خلال برامج المسؤولية الاجتماعية والتي تسير جنباً إلى جنب مع رؤية الاتحاد في هذا الصدد، لاسيما وأن مثل هذه الشراكات والاتفاقيات التي يبرمها الاتحاد مع العديد من المؤسسات والجهات من شأنها أن تعزز للعديد من القيم التي تتضمنها رؤية الاتحاد بأن يتميز بالريادة والتقدم، وأن يكون قادراً على تحفيز المجتمع، بقطاعاته كافة، للتشجيع على المشاركة في اللعبة الأكثر شعبية في العالم، وذلك بما يسهم في توسيع القاعدة الشعبية للعبة وتعزيز مبادئ اللعب النظيف والتنافس الأخلاقي.

اقراء ايضا