رابح ماجر: قطر ستنظم كأس عالم فريدة

قال أسطورة كرة القدم الجزائرية رابح ماجر، اليوم الأحد، إنه يتوقع نسخة فريدة لنهائيات كأس العالم التي تستضيفها قطر نهاية العام الجاري، مرجحًا تسجيل بعض المفاجآت في هذه البطولة.
 
وشارك ماجر، الجمعة الماضي، في مراسم قرعة المونديال التي سحبت بالعاصمة القطرية الدوحة، رفقة عدد من النجوم العالميين.
 
وقال ماجر: "فخور جدًا لمشاركتي في سحب عملية القرعة رفقة أساطير الكرة في العالم. أتوجه بالشكر الجزيل لكل من وضع الثقة في شخصي ومنحني هذه الفرصة".
 
وأضاف "كنت ولا زلت سفيرًا لبلدي، وسأظل كذلك. لم ولن أتحدث بسوء عن الجزائر، فما بالك بالمنتخب. قررت منذ مدة عدم الخوض في شأن المنتخب الجزائري؛ لأن هناك من كان يقوم بتأويل تصريحاتي، لكن للأسف هناك من يريد استغلال اسم ماجر لتحقيق مآرب معينة".
 
كان موقعا إلكترونيا في الكاميرون نسب تصريحات لماجر ضمنها عبارات وصفت بـ"المستفزة" لمشاعر الجماهير الجزائرية، على خلفية فشل "الخضر" في بلوغ المونديال بعد خسارتهم إيابا (2-1) على أرضهم أمام "الأسود غير المروضة" رغم فوزهم ذهابًا بهدف دون رد.
 
ورد ماجر على ذلك بالقول: "لم أتحدث أبدًا لهذا الموقع، ولا لأي صحفي آخر. أقول للشعب الجزائري لا تصدقوا ما ينقلونه عني. هناك من يريد الإساءة لشخصي والايقاع بيني وبينكم".
 
من جهة أخرى، أبدى ماجر، أسفه لفشل منتخبات الجزائر، ومصر، وإيطاليا في التأهل لمونديال قطر 2022، مشيرًا إلى أنها كانت تستحق ذلك.
 
وتوقع النجم السابق لنادي بورتو البرتغالي، أن تشهد البطولة المقبلة لنهائيات كأس العالم بعض المفاجآت خاصة وأنها تقام لأول مرة في بلد عربي، غير أنه رشح منتخبات كالبرازيل، والأرجنتين، وألمانيا، وإنجلترا، وإسبانيا، والبرتغال، وفرنسا، للبروز أكثر من غيرها.
 
وأردف يقول "أعيش في قطر وأعرف قدرات هذا البلد في التنظيم، لذلك أنا واثق تمامًا من أن النسخة المقبلة لنهائيات كأس العالم ستكون فريدة من نوعها".
 

اقراء ايضا