انطلاق دور المجموعات لدوري أبطال آسيا

تُفتَتح منافسات دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا 2022 في جولتها الأولى غدًا /الخميس/، بأربع مواجهات لحساب المجموعتين الثالثة والرابعة، وتتواصل المنافسات /الجمعة/ بست مواجهات أخرى أبرزها بين الهلال السعودي حامل اللقب والشارقة الإماراتي. 
وتقام منافسات دور المجموعات لمنطقة الغرب بنظام التجمّع في السعودية، خلال الفترة من 7 إلى 27 أبريل المقبل، ويلتقي في مواجهات /الخميس/ في افتتاح منافسات البطولة لأندية غرب آسيا لحساب المجموعة الثالثة، الغرافة القطري مع فولاذ خوزستان الإيراني، وشباب الأهلي الإماراتي مع أهال التركماني، وتسعى الفرق الأربع في هذه المجموعة المتوازنة - التي كل فرقها لا تنافس على لقب الدوري المحلي في بلدانها - إلى تحقيق طموحاتها في احتلال مركز الصدارة والانتقال للدور التالي. 
ولحساب المجموعة الرابعة يواجه باختاكور الأوزبكي نظيره سباهان الإيراني، ويلعب الدحيل القطري مع التعاون السعودي، وتبدو هذه المجموعة قوية بالنظر لتواجد فرق متميزة كالدحيل القطري وصيف بطل الدوري القطري وبطل كأس الأمير، وسباهان ثالث ترتيب الدوري الإيراني حاليًا، وباختاكور متصدر الدوري في أوزباكستان. 
وفي أبرز مواجهات الجولة الأولى يخوض الهلال السعودي حامل اللقب أولى مواجهاته /الجمعة/، عندما يواجه الشارقة الإماراتي، ويدخل الهلال للمواجهة منتشيًا بتأهله محليًّا إلى نهائي الكأس للمرة السابعة عشرة في تاريخه، رغم تأخره في الدوري المحلي هذا الموسم بعدما حصد لقبي الموسمين الأخيرين إذ يبتعد حاليًا بفارق 11 نقطة عن المتصدر، علمًا أن لديه مباراتين مؤجلتين. 
ويفتقد الهلال، حامل اللقب والمتوج أربع مرات (رقم قياسي) بينها 2019 و2021، مهاجمه البيروفي الدولي أندريه كاريو حتى نهاية الموسم بسبب الإصابة، ويسير الفريق السعودي بشكل مثالي منذ تعاقده مع المدرب الأرجنتيني رامون دياز، فهو لم يخسر أو يتعادل في أية مواجهة، حيث حقق ثمانية انتصارات متتالية، بالمقابل يحل الشارقة على الهلال بذكريات نسخة 2004 عندما ألحق بالفريق السعودي إحدى كبريات هزائمه في البطولة بفوزه عليه 5-2 إيابًا في دور المجموعات، بعدما كان الذهاب انتهى بالتعادل السلبي في المباراتين الوحيدتين اللتين أقيمتا بينهما، ويعوّل الشارقة في مشاركته السابعة بالبطولة ضمن المجموعة الأولى، على خبرة مدربه الروماني كوزمين أولاريو، الذي سبق أن قاد الأهلي الإماراتي إلى نهائي نسخة 2015، قبل أن يخسر اللقب أمام غوانغزو إيفرغراند الصيني. 
وتشهد النسخة الحالية من البطولة أول ظهور لفريق أهال التركماني، الذي يُعَد أول فريق من تركمانستان يلعب في دوري أبطال آسيا تحديدًا في دور المجموعات منذ ظهور فريق كوبتداغ عشق أباد الذي شارك في نسخة 2002، وخرج من الدور التمهيدي من دون تسجيل أي هدف، بعد خسارته أمام ناساف كارشي الأوزبكستاني صفر-1 وصفر-3، ويبحث أهال عن مشاركة تاريخية لأن أية نقطة يحصدها أو هدف يحرزه سيكون سابقة لفريق تركمانستاني في البطولة. هذا وتتواصل مواجهات البطولة في جولتها الأولى /الجمعة/ بستة لقاءات أبرزها لقاء الهلال السعودي والشارقة الإماراتي لحساب المجموعة الأولى، التي تشهد مواجهة أخرى بين الريان القطري والاستقلال الطاجيكي. 
ولحساب المجموعة الخامسة يواجه الشباب السعودي نظيره مومباي سيتي الهندي، ويلعب الجزيرة الإماراتي مع القوة الجوية العراقي. وفي آخر مواجهات الجولة نفسها وضمن منافسات المجموعة الخامسة يخوض السد القطري مواجهة قوية مع ناساف الأوزبكي، ويلعب الوحدات الأردني مع الفيصلي السعودي. 
 

اقراء ايضا