شروط العقد تؤجل إعلان اتفاق الاتحاد اليمني مع المدرب الجزائري عمروش

تسبب الخلاف حول شروط العقد بين الاتحاد اليمني لكرة القدم والمدرب الجزائري عادل عمروش في تأجيل الأتفاق بين الطرفين بشأن إعلان عمروش مدربا للمنتخب اليمني الذي ينتظره استحقاق التصفيات النهائية المؤهلة لنهائيات كأس آسيا 2023 في شهر يوليو  المقبل.
وقال مصدر مطلع في الاتحاد اليمني لكرة القدم لموقع الكأس أن تأخر الاتفاق بين الطرفين يعود إلى التباين في شروط العقد، وأبرزها أن المدرب الجزائري عادل عمروش يطالب براتب شهري كبير، وأضاف المصدر أن الاتحاد يتجه للإبقاء على المدرب المؤقت الوطني أمين السنيني في حال عدم الاتفاق مع عمروش.
هذا وكان الاتحاد اليمني قد اجرى مفاوضات مع المدرب الجزائري عمروش الذي وافق مبدئيا على العرض المقدم له، وتم الاتفاق على قدومه إلى العاصمة المصرية القاهرة، للالتقاء بقيادة  الاتحاد اليمني لمناقشة العرض المقدم له والاتفاق حوله، - وهو ما أكدناه في موقع الكاس في خبر سابق -، غير أن الاتفاق لم يتم حتى الساعة بانتظار حدوث مستجدات جديدة خلال الساعات المقبلة.
الجدير ذكره أنه في حال الوصول إلى انفاق وذلك ما سيتم الإعلان عنه رسميا، سيتوجه الجزائري عمروش الى اليمن لقيادة تحضيرات المنتخب اليمني، الذي يواصل إعداده حاليا في معسكره المحلي بمدينة سيئون بقيادة المدرب الوطني المؤقت أمين السنيني، ويستعد للمغادرة إلى معسكره الخارجي في السعودية في إطار برنامج إعداده للمشاركة في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس آسيا، والتي سيخوضها  ضمن منافسات المجموعة الثانية أمام منتخبات منغوليا وفلسطين والفلبين على ثلاث جولات أيام 8 و11 و14 من شهر يونيو القادم. 
 

اقراء ايضا