دوري أبطال آسيا: الدحيل يواجه سيباهان أصفهان الإيراني في ختام دور المجموعات

 يبحث فريق الدحيل عن استمرار سلسلة نتائجه الإيجابية وعروضه القوية في دوري أبطال آسيا حين يلاقي نظيره سيباهان أصفهان الإيراني مجددا يوم غد الثلاثاء على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بمدينة بريدة بالمملكة العربية السعودية، لحساب منافسات الجولة السادسة والأخيرة ضمن المجموعة الرابعة من المسابقة.

ويطمح الدحيل الذي حسم تأهله لدور الستة عشر، وضمن صدارته للمجموعة لتجديد الفوز على منافسه الإيراني بعد تغلبه عليه ذهابا بهدف نظيف حمل إمضاء هدافه الكيني مايكل أولونغا، وسيمكن الفوز الدحيل من رفع رصيده إلى 15 نقطة.

ورغم أن المباراة تعد تحصيل حاصل بالنسبة للدحيل إلا أن الأرجنتيني هيرنان كريسبو مدرب فريق الدحيل، سيحاول الاستفادة من هذه الفرصة بإراحة بعض اللاعبين الأساسيين، خاصة الثلاثي الكيني مايكل أولونغا والبلجيكي أدميلسون جونيور وهداف آسيا المعز علي، والاعتماد على بعض الأسماء البديلة التي لم تسنح لها الفرصة للمشاركة في المباريات السابقة.

ويملك الدحيل العديد من مفاتيح اللعب القادرة على صنع الفارق، وسيحاول المدرب الأرجنتيني كريسبو إشراك كل من عبدالله الأحرق وإسماعيل محمد في الوسط، بجانب الكوري الجنوبي نام تاي هي كلاعب محوري، وقد يلجأ لإراحة عاصم مادبو، والإبقاء على كريم بوضياف، فيما من المتوقع أن يستمر على رباعي الخط الخلفي المكون من بسام الراوي والبلجيكي توبي ألديرفيلد، ومحمد علاء وسلطان البريك وخلفهم الحارس صلاح زكريا.

ومن جانبه، يبحث سيباهان الإيراني عن رد الاعتبار لخسارته ذهابا، ومضاعفة حظوظه في التأهل عن المجموعة ضمن أفضل الفرق التي تحتل المركز الثاني، لذا سيحاول اتباع النهج الهجومي والضغط على الدحيل منذ صافرة البداية، ويعول سيباهان على عدد بارز من لاعبيه خاصة مهاجمه فرشاد أحمد زاده الذي كان الورقة الرابحة في قيادة فريقه للفوز على باختاكور الأوزبكي في لقاء الجولة الماضية بهدفين مقابل هدف، بجانب لاعب الوسط سجاد شهاب زاده، فضلا عن توغلات كل من رضا ميرزائي وجلال الدين محمدي في الوسط، ورباعي الخطوط الخلفية جيورجي غفيلسياني، دانيال إسمايليفار، محمد نجاد مهدي، أوميد نور عفكان.
كما يريد المدرب الإيراني محرم نافيديدكيا، تعزيز آمال التأهل في حالة الفوز، والدخول في حسابات أفضل ثان في المجموعات، وينتظر تعثر التعاون السعودي أمام باختاكور الأوزبكي ضمن المجموعة ذاتها لكي ترتفع حظوظه في الترشح إلى الدور المقبل، وبلاشك يدرك الفريق الإيراني أن أي نتيجة غير الفوز تعني تلاشي آماله نهائيا في ظل الصراعات التي تشهدها المجموعات الخمس على البطاقات الثلاث لتلتحق بأصحاب المركز الأول.

وسبق للفريقين أن التقيا في ثلاث مناسبات سابقة، آلت فيها الأفضلية لصالح الدحيل الذي تفوق في مناسبتين، مقابل تفوق سيباهان في مناسبة واحدة، وكان أول لقاء جمعهما في نسخة العام 2012 حين تمكن سيباهان من الفوز بهدفين مقابل هدف في ذهاب دور المجموعات، ورد الدحيل الدين في لقاء الإياب في الدوحة بهدف نظيف، وفي لقاء الذهاب من نسخة البطولة الحالية تغلب الدحيل بهدف نظيف.

ويتصدر الدحيل ترتيب المجموعة برصيد 12 نقطة، فيما يحتل التعاون السعودي المركز الثاني برصيد سبع نقاط، وخلفه سيباهان أصفهان الإيراني برصيد سبع نقاط أيضا في المركز الثالث ويتأخر بفارق الأهداف، وأخيرا باختاكورالأوزبكي برصيد ثلاث نقاط.

ويتأهل إلى دور الستة عشر لمنطقة غرب آسيا الفريق الحاصل على المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل ثلاثة أندية حاصلة على المركز الثاني في مجموعات الغرب.

 

اقراء ايضا