كلوب أفضل مدرب في الدوري الإنجليزي

نال الألماني يورغن كلوب جائزة رابطة مدربي الدوري الإنجليزي لكرة القدم لأفضل مدرب هذا الموسم، بعدما قاد ليفربول إلى ثنائية الكأس وكأس الرابطة ونهائي دوري أبطال أوروبا حيث يتواجه السبت مع ريال مدريد الإسباني.
 
وعلى الرغم من فشله في قيادة ليفربول إلى لقب الدوري الممتاز الذي احتفظ به مانشستر سيتي الأحد بفوزه الدراماتيكي في المرحلة الختامية على أستون فيلا 3-2 بعدما كان متخلفاً بهدفين، حظي كلوب بهذا التقدير نتيجة الموسم اللافت الذي قدمه مع ليفربول وإحراز لقبي الكأسين على حساب تشلسي بركلات الترجيح في المسابقتين.
 
وقال المدرب الألماني بعد تسلمه الجائزة الثلاثاء في مقر رابطة مدربي الدوري الممتاز في لندن «إنه شرف كبير وكان موسماً جنونياً» في إشارة إلى إنهاء الدوري بفارق نقطة خلف سيتي.
 
وشدد كلوب على أهمية ما قدمه ليفربول وسيتي طيلة الموسم وليس في مباراتي المرحلة الختامية التي فاز فيها فريقه على ولفرهامبتون 3-1 بعدما كان أيضاً متخلفاً، مضيفاً «لم تكن النتيجة النهائية التي أردناها، لكننا تجاوزناها».
 
وأشاد الألماني بطاقمه المساعد، قائلاً «عندما تفوز بجائزة من هذا النوع فإما تكون نابغة وإما لديك أفضل طاقم تدريبي في العالم. وأنا متواجد هنا بصحبة طاقمي التدريبي بأكمله وهم يعلمون مدى تقديري لهم».
 
كما فاز كلوب بكأس السير أليكس فيرغوسون، الجائزة التي أُطلق على اسم المدرب الاسكتلندي الأسطوري لمانشستر يونايتد والتي يصوت فيها جميع المدربين من جميع الدرجات الاحترافية.
 
ورأى مدرب بوروسيا دورتموند السابق أن «التصويت من قبل زملائي هو بالتأكيد الجائزة الأهم التي يمكن الحصول عليها. أنا لا أؤمن بالجوائز الفردية بشكل عام. إنها رياضة جماعية وكنت نكرة لولا هؤلاء الشبان (في إشارة إلى لاعبيه وطاقمه التدريبي)».
 
وتابع «الأمر يتعلق بما يمكن أن نقوم به معاً وما قمنا به معاً».
 
ويأمل كلوب أن يتوج موسمه بأفضل طريقة من خلال قيادة «الحمر» إلى لقب دوري الأبطال السبت في باريس ضد ريال مدريد وحرمان الأخير من تتويجه الرابع عشر في المسابقة القارية الأم.

اقراء ايضا