النيران الصديقة تغتال أحلام أوكرانيا وتعيد ويلز لكأس العالم بعد غياب 64 عاما

قادت النيران الصديقة منتخب ويلز للحاق بركب المتأهلين لنهائيات كأس العالم لكرة القدم، المقررة في قطر هذا العام، عقب فوزه 1 / صفر على ضيفه منتخب أوكرانيا، اليوم الأحد، في نهائي المسار الأول من ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال.

وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق أندريه يارمولنكو لاعب منتخب أوكرانيا، الذي سجل بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 34، ليصعد منتخب ويلز للمونديال للمرة الثانية في تاريخه والأولى منذ 64 عاما.

وسبق لمنتخب ويلز أن شارك في كأس العالم مرة وحيدة، خلال نسخة المسابقة التي أقيمت في السويد عام 1958، وشهدت تأهله لدور الثمانية، قبل أن يخسر أمام المنتخب البرازيلي، الذي توج باللقب آنذاك، ليعجز بعدها عن المشاركة في العرس العالمي الكبير خلال النسخ الـ15 الأخيرة.

وحجز منتخب ويلز آخر المقاعد الأوروبية الـ13 في كأس العالم، الذي يجرى بقطر خلال شهري تشرين الثاني/نوفمبر وكانون الأول/ديسمبر من العام الجاري.

وانضم منتخب ويلز إلى منتخبات هولندا وإنجلترا وبولندا وفرنسا والدنمارك وإسبانيا وألمانيا وبلجيكا وكرواتيا وصربيا وسويسرا والبرتغال، التي ستمثل القارة العجوز في المونديال القطري.

ويلعب منتخب ويلز في المجموعة الثانية بمرحلة المجموعات في كأس العالم، برفقة منتخبات إنجلترا وإيران والولايات المتحدة الأمريكية.

ويبدأ منتخب ويلز مشواره في المجموعة بملاقاة أمريكا في 21 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل على ملعب (أحمد بن علي)، قبل أن يواجه منتخبي إيران وإنجلترا يومي 25 و29 من الشهر ذاته على الترتيب بنفس الملعب.

وشارك منتخب ويلز في الملحق الأوروبي للتصفيات، عقب حلوله في المركز الثاني بالمجموعة الخامسة في التصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال، التي ضمت منتخبات بلجيكا والتشيك وإستونيا وبيلاروس.

واجتاز المنتخب الويلزي عقبة نظيره النمساوي بالفوز عليه 2 / 1 في الدور قبل النهائي بالملحق، ليضرب موعدا مع منتخب أوكرانيا ، ويحجز مقعده في مونديال قطر.

بدأت المباراة بنشاط هجومي من جانب منتخب ويلز، الذي هدد مرمى أوكرانيا للمرة الأولى في الدقيقة الرابعة عن طريق نيكو ويليامس، الذي سدد من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة الرابعة، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن.

بمرور الوقت، بدأت أوكرانيا الدخول لأجواء اللقاء، وسدد فيكتور تسيهانكوف من خارج المنطقة في الدقيقة الثامنة، لكن واين هينيسي، حارس مرمى ويلز، أبعد الكرة بصعوبة لصعوبة لم تستغل.

وأضاع رومان يارموتشوك فرصة محققة لافتتاح التسجيل لمصلحة أوكرانيا في الدقيقة 12، حينما تلقى تمريرة بينية، انفرد على إثرها بالمرمى، لكنه سدد برعونة من داخل المنطقة، ليمسك هينيسي الكرة على مرتين.

وهدد المنتخب الأوكراني المرمى الويلزي من جديد في الدقيقة 22 عن طريق أوليكساندر كارافايف، الذي سدد من داخل المنطقة، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع، لتذهب الكرة إلى أحضان هينيسي.

أحكم منتخب أوكرانيا قبضته على اللقاء، وتلقى فيكتور تسيهانكوف تمريرة بينية جعلته منفردا بالمرمى في الدقيقة 31، ليسدد من داخل المنطقة، غير أن حارس ويلز تصدى للكرة وأبعدها لركنية لم تسفر عن شيء.

وعلى عكس سير اللعب، جاء هدف  منتخب ويلز في الدقيقة 34 عن طريق أندري يارمولينكو لاعب المنتخب الأوكراني، الذي سجل بالخطأ في مرمى منتخب بلاده .

وتصدى  يارمولينكو لركلة حرة مباشرة نفذها جاريث بيل عرضية، ليحاول إبعاد الكرة برأسه، لكن الكرة سكنت الشباك على يمين هيورهي بوشتشان، حارس مرمى أوكرانيا، الذي ارتمى في الجهة المقابلة.

كثف منتخب أوكرانيا من هجماته، بغية إدراك التعادل سريعا، وأطلق أوليكساندر زينشينكو قذيفة زاحفة من خارج المنطقة في الدقيقة 40، لكن هينيسي أبعد الكرة بصعوبة لركنية لم تثمر عن أي جديد، لينتهي الشوط الأول بتقدم ويلز 1 / صفر على أوكرانيا.

بدأ الشوط الثاني بهجوم من جانب منتخب ويلز، الذي أضاع فرصة محققة لتعزيز النتيجة في الدقيقة 48 عن طريق آرون رامسي، الذي تلقى تمريرة عرضية من جهة اليسار عبر كيفر مور، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، دون مضايقة من أحد، لكنه وضع الكرة بجوار القائم الأيسر بغرابة شديدة.

وسنحت أول فرصة مؤكدة لأوكرانيا خلال الشوط الثاني في الدقيقة 55، حينما أرسل فيتالي ميكولينكو كرة عرضية زاحفة من الجانب الأيسر، قابلها تسيهانكوف بتسديدة مباشرة وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى، لكن هينيسي أبعد الكرة بقدمه، قبل أن تصطدم الكرة في قدم ياريمتشوك، وتخرج إلى ركلة مرمى.

وكاد دانييل جيمس أن يضيف هدفا آخر لويلز في الدقيقة 61، حينما تهيأت أمامه الكرة، ليسدد كرة ساقطة (لوب) من داخل المنطقة، لكن حارس أوكرانيا أبعد الكرة بأطراف أصابعه لركنية.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، مع تراجع منتخب ويلز للدفاع من أجل الحفاظ على تقدمه، في ظل محاولات هجومية أوكرانية افتقدت للخطورة في اللمسة الأخيرة.

حاول منتخب ويلز استخدام سلاح الهجمات المرتدة في ظل المساحات الخالية في دفاعه، وكاد أن يسجل من إحداها هدفا في الدقيقة 74 عن طريق برينان جونسون، الذي تلقى كرة عرضية من الجهة اليمنى، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكرة الكرة ارتدت من القائم الأيمن.

ولم تمر سوى دقيقة واحدة، حتى أهدر جاريث بيل فرصة أخرى مؤكدة لأصحاب الأرض، فبعد سلسلة من التمريرات السريعة المتقنة، وصلت الكرة للاعب المخضرم، الذي سدد من داخل المنطقة، دون مضايقة من أحد، لكن بوشتشان تصدى للكرة باقتدار، قبل أن يبعدها الدفاع لركنية لم تستغل.

ورد منتخب أوكرانيا بتسديدة رائعة من على حدود المنطقة عبر سيرهي سيدورتشوك في الدقيقة 78، لكن هينيسي كان في الموعد.

وواصل هينيسي تألقه، بعدما تصدى ببراعة، لضربة رأس متقنة من أرتيم دوفبيك، في الدقيقة 83، قبل أن يبعد الدفاع الكرة إلى ركنية لم تسفر عن شيء، ولجأ منتخب أوكرانيا لسلاح التسديدات بعيدة المدى أمام التمركز الدفاعي الجيد لويلز، حيث سدد ميكولينكو من خارج المنطقة في الدقيقة 87، لكن هينيسي كان في الموعد من جديد.

شدد منتخب أوكرانيا من هجماته، وحاصر لاعبي ويلز في منطقة جزائهم، لكن باءت جميع محاولات المنتخب الضيف بالفشل، ليطلق حكم اللقاء صافرة النهاية، معلنا فوز ويلز 1 / صفر وتأهلها لنهائيات كأس العالم.

اقراء ايضا